الموقع الرسمي للجمعية


 

 









فيديو الجمعية


 

 
سمح ، د. محمد الجندي


 

 
لماذا نحن ؟

في ظل النتائج الخطيرة لتفاقم الحرب الدائرة في سورية ظهرت الآثار الكبيرة لتردي أوضاع حياة الشعب السوري وأمنه في مجالات الحياة كافة . وكان من اللافت النقص الحاد في أشكال التنظيم المهني للعاملين في مجال الصحة النفسية بتخصصاتهم المختلفة ، ونظرا للحاجة الكبيرة لمساعدة الناس في ظل التدهور الكبير في ظروفهم المعيشية وفي حياتهم النفسية والاجتماعية فقد برزت فكرة إنشاء الجمعية السورية للصحة النفسية ( سمح ).


 

 
من نحن ؟

وهي جمعية علمية سورية مستقلة للاختصاصيين في الطب النفسي وعلم النفس والخدمة الاجتماعية السريرية. حيث تعاون لإنشائها عدد من المختصين في مجالات الطب النفسي وعلم النفس وعلم الاجتماع السريري , وقد تم تسجيلها رسميا في المملكة المتحدة في العاشر من سبتمبر 2013 م ...






المؤتمر السنوي العلمي التاسع: الصّحّة النّفسيّة طويلة الأمد للسّوريّين واحتياجات المرحلة القادمة


شاهد،إقرأ تفاصيل المؤتمر التاسع









المؤتمر السنوي العلمي التاسع: الصّحّة النّفسيّة طويلة الأمد للسّوريّين واحتياجات المرحلة القادمة



تتشرّف الجمعيّة السّوريّة للصّحّة النّفسيّة (سمح) بدعوتكم للمشاركة في مؤتمرها العلميّ التاسع، والذي سيتم انعقاده عن بعد (أونلاين)، بعنوان:



الصّحّة النّفسيّة طويلة الأمد للسّوريّين واحتياجات المرحلة القادمة



محاور المؤتمر:
1 _ التعامل مع الآثار النّفسيّة والاجتماعيّة طويلة الأمد للأزمة السّوريّة.
2 _ التحضير لتلبية الاحتياجات النفسيّة الاجتماعيّة طويلة الأمد للسوريّين.
3 _ احتياجات الصّحة النّفسيّة في مرحلة ما بعد الحرب.
4 _ الأسرة السّوريّة: بين النزوح واللجوء في البلدان المختلفة ثقافيّاً.
5 _ الصّحّة النّفسيّة لجيلٍ نشأ في ظل الحرب في "سورية ودول الهجرة".
6 _ الصّحة النّفسيّة كمُتطلّبٍ أساسيٍّ لاستعادة السّلم الأهليّ.
7 _ جائحة كورونا وآثارها النّفسيّة على السّوريّين.



موعد عقد المؤتمر 23/10/2021



يُرجى إرسال الأوراق البحثيّة باللغة العربيّة أو الإنكليزية ضمن المحاور المحدّدة، مع إرفاق السيرة الذاتية إلى الإيميل التالي: ‏

conference.samh@gmail.com



آخر موعد لاستلام الأوراق: 20/09/2021







البيان الإعلامي لمجلس إدارة الجمعية السورية للصحة النفسية "سمح"



بناء على قرار الجمعية العمومية في اجتماعها المنعقد بتاريخ 3 يوليو 2021 بتأجيل الانتخابات لمجلس إدارة سمح لجلسة خاصة بها لتنعقد بتاريخ يوم السبت 24 يوليو 2021 بناءاً على قرار مجلس الإدارة وتوصيات اللجنة القانونية.

تم في يوم السبت الواقع 24 يوليو2021م الحضور افتراضيا لاجتماع الجمعية العمومية للجمعية السورية للصحة النفسية "سمح" لأجل انتخاب مجلس الإدارة الجديد، بواسطة برنامج ZOOM بسبب ظروف انتشار وباء كوفيد19، وكانت " اللجنة الانتخابية " الموكل اليها إدارة العملية الانتخابية عن مجلس إدارة الجمعية السورية للصحة النفسية "سمح" مكوّنة من:

- المحامي زكريا الحراكي رئيسا
- الدكتور محمد كمال الشريف عضوا
- الأستاذ عمار العبدو عضوا

 

وبعد اطلاع اللجنة الانتخابية على النظام الداخلي لسمح، وعلى لائحة الأعضاء، ولائحة من ينطبق عليهم شروط الترشح وحق التصويت، والتعديل الخاص بالمادة الرابعة من النظام الداخلي بتحديد عدد أعضاء مجلس إدارة "سمح" إلى سبعة أعضاء.

 

وحيث أن ممن تنطبق عليهم شروط الترشيح هو 27 عضواً (وذلك وفق لائحة الأعضاء التي تم تزويدنا بها كلجنة من قبل الدكتور محمد أبو هلال كرئيسا للجنة التحضيرية)، وقد تم تبليغ ودعوة كافة الأعضاء الى حضور هذا الاجتماع وفق الأصول المتبعة، وحضر 24 عضوا من أصل 27 عضو، وقد تم ترشيح 11 عضو إلى مجلس إدارة سمح الجديد واعتذر 4 أعضاء، وبقي الأعضاء التالية أسماؤهم:

الأستاذة ظلال فرحات
الدكتور جهاد عبد الله
الدكتور ياسر شلبي
الدكتور ملهم الحراكي
الاستاذة سناء فروخ
الدكتور باسل علوظي
الاستاذ طارق المصري

 

وحيث أن ممن تنطبق عليهم شروط الترشيح هو 27 عضواً (وذلك وفق لائحة الأعضاء التي تم تزويدنا بها كلجنة من قبل الدكتور محمد أبو هلال كرئيسا للجنة التحضيرية)، وقد تم تبليغ ودعوة كافة الأعضاء الى حضور هذا الاجتماع وفق الأصول المتبعة، وحضر 24 عضوا من أصل 27 عض وحيث أن المتقدمين للترشح هم سبعة فقط، وحيث انه و وفقاً للفقرة 1 المعدّلة من المادة الرابعة عشر من النظام الداخلي فإن (مجلس الإدارة يتكون من سبعة أعضاء عاملين فقط)، لذلك يعتبر الجميع ناجحين بالتزكية..

 

وحيث أن ممن تنطبق عليهم شروط الترشيح هو 27 عضواً (وذلك وفق لائحة الأعضاء التي تم تزويدنا بها كلجنة من قبل الدكتور محمد أبو هلال كرئيسا للجنة التحضيرية)، وقد تم تبليغ ودعوة كافة الأعضاء الى حضور هذا الاجتماع وفق الأصول المتبعة، وحضر 24 عضوا من أصل 27 عضوبعد اجتماع المجلس الإداري الجديد لجمعية سمح في 31 يوليو 2021 ، تم انتخاب رئيس المجلس ونائبه وأمين السر وأمين الصندوق، وتوزيع المهام على الشكل التالي:

د. ملهم الحراكي (رئيس المجلس الإداري)
أ. سناء فروخ (نائب الرئيس)
ا. ظلال فرحات (أمين السر)
أ. طارق المصري (أمين الصندوق)
د. جهاد العبد الله (مسؤول اللجنة العلمية)
د. باسل العلوظي (مسؤول العلاقات العامة)
د. ياسر شلبي (مسؤول التدريب)

 

راجين من الله التوفيق لجميع الأعضاء، شاكرين المجلس السابق على كل ما قدموه بالفترة الماضية.. راجين للمجلس الجديد التوفيق والسداد بالقول والعمل، علماً ومعرفةً.

اللجنة الإعلامية في الجمعية السورية للصحة النفسية







مقالات جديدة:


1. مرض الرهاب PHOBIA أنواعه وتأثيراته على الشخصية والسلوك - د. مأمون مبيض

2. حقيقة المس الشيطاني ، بقلم د. محمد كمال الشريف

3. القرين ، بقلم د. محمد كمال الشريف






النشرة الدورية الثالثة للجمعية السورية للصحة النفسية









تم عقد تدريب مطول لمدة ثمانية أشهر على العلاج السلوكي والعلاج السلوكي المعرفي بالتعاون مع الجمعية السورية الالمانية في مدينة غازي عينتاب التركية


تضمن التدريب المهارات الاساسية في العلاج السلوكي و المعرفي السلوكي والتشخيص و التقنيات

العلاج النفسي للصدمات النفسية

العلاج النفسي السلوكي و السلوكي المعرفي المطعم بالعلاج الإنساني للاضطرابات الاكتئابية

العلاج النفسي السلوكي و المعرفي السلوكي للاضطرابات التكيفية و الوسواسية

العلاج السلوكي والمعرفي السلوكي لاضطرابات المخاوف و القلق بحزئين

الرعاية الذاتية للمعالج

تم الاشراف العلمي على الدورة من قبل د. جاسم المنصور كما قام بالتدريب كلا من د. مطاع بركات ود. بسام عويل و د. جاسم المنصور و د. ليلى رجب والاستاذ محمد ابو المجد.









دورة تدريبية حول " المستوى الثاني والثالث لدورة الامدر EMDR "


برعاية الجمعية السورية للصحة النفسية – سمح ومركز عون الصدمة في بريطانيا (Trauma aid UK) تم إتمام تدريب المستوى الثاني والثالث لدورة الامدر EMDR والتي أقيمت في اسطنبول من 14 – 18 / 10 / 2019 في أكاديمية باشاك شهير للعلوم العربية والإسلامية وقدمته المدربة التركية Asena Yurtsever ود. خالد سلطان ود. محمد توفيق الجندي.









الصحة النفسیة للسوریین في الداخل والخارج : سبع سنوات من المعاناة ، بقلم محمد توفیق الجندي




الملخص: یعاني الشعب السوري من ویلات الحرب في السنوات السبع الأخیرة والتي أدت إلى فقدان مئات الآلاف من الأرواح ونزوح الملایین إلى مدن أخرى ولجوء ملایین آخرین للبلدان المجاورة أو البعیدة،وقد تكبد الشعب السوري بكافة فئاتھ خسائر ھائلة بالإضافة إلى التعرض المتواصل للصدمات النفسیة وخاصة الأطفال والنساء.


الأھداف: تھدف ھذه الورقة إلى تسلیط الضوء بشكل مختصر على الأوضاع الصحیة النفسیة للسوریین داخل وخارج سوریة مع المقارنة بین فترة ما قبل الحرب وبین فترة الحرب الحالیة، وتھدف إلى التعریف بالخدمات النفسیة المقدمة ومدى كفایتھا وكیفیة تقدیمھا. النتائج: الخدمات النفسیة في سوریة كانت قبل الحرب دون المطلوب وزاد النقص في الخدمات بسبب الحرب،وھناك استھداف للنظم الصحیة ومنھا النفسیة،ورغم الجھود المبذولة الحكومیة وغیر الحكومیة في البلدان المختلفة مع السوریین إلا أنھا أقل بكثیر من أن تسد الاحتیاجات،ویعاني السوریون وخاصة النساء والأطفال من الآثار النفسیة سواء كانوا داخل سوریة أو خارجھا.


الاستنتاجات: ھناك حاجة ملحة لوقف الحرب وإلى إعطاء الخدمات النفسیة مزیدا من الاھتمام والدعم وإلى التنسیق بین مقدمي الخدمات الصحیة النفسیة على جمیع المستویات،وإلى التركیز على الخدمات المستدامة.








صدور الطبعة الشبكية الأولى من كتاب الميثاق الأخلاقي للممارسين الصحيين النفسيين لسمح









أرشيف المؤتمرات السنوية

2020 / المؤتمر السنوي العلمي الثامن: الآثار النفسية والاجتماعية الناتجة عن الأزمة السورية: الصحة النفسية للأسرة السورية


2019 / المؤتمر السنوي العلمي السابع : تطوير خدمات الصحة النفسية للسوريين وبناء قدرات العاملين فيها


2018 / المؤتمر العلمي السادس : الانتقال من حالة الأزمة الى الخدمات المستدامة


2017 / المؤتمر العلمي الخامس : الصحة النفسية للسوريين من المعاناة إلى إعادة البناء


2016 / المؤتمر العلمي الرابع : الرعاية النفسية للسوريين في الداخل ومناطق اللجوء


2015 / المؤتمر العلمي الثالث : نحو رعاية صحية نفسية أفضل للسوريين


2014 / المؤتمر العلمي الثاني : نحو رعاية صحية نفسية متكاملة في الأزمات


2012 / المؤتمر العلمي الأول : الشعب السوري من الألم إلى الأمل






بحث تربية الأبناء في بلاد المهجر ، مركز بحوث للدراسات




من خلال نظرنا إلى أمتنا الحبيبة وإلى بلدنا الجريح سوريا، وإلى المهاجرين واللاجئين، والمشكلات التي تواجههم في بلاد المهجر، بحثنا عما يمكننا تقديمه لهم لمساعدتهم، من خلال مجال علمي، ومن هنا جاءت فكرة البحث، فقمنا بمحاولة دراسة شاملة لقضية تربية الأبناء في بلاد المهجر، علّنا نقدم مادة تُسهل على المسلمين هناك تربية أبنائهم تربية سليمة، بحيث يندمجون مع المجتمع ،وفي الوقت ذاته يحافظون على هويتهم الإسلامية.


من خلال الاطلاع على حياة المسلمين في بلاد المهجر، والتعمق في مجال تربية الأبناء في تلك البلاد التي يغلب عليها الانفتاح والحُريّات والرّهاب الإسلامي، قمنا بجمع المعطيات والظواهر، وأبرز التحديات ومحاولة معالجتها، فدرسنا صفات المربي الناجح، وكيفية الحفاظ على الهوية الإسلامية، وبعض الأسس التربوية، وأكثر الأخطاء المتكررة من المُربين، وأهم النقاط التي ينبغي الانتباه إليها، ودور المراكز الإسلامية، ومميزات التربية في بلاد المهجر .


وفي الفصل الأخير أجرينا مقابلة قيمة مع الدكتور الفاضل /مأمون مبيض، ثم عرضنا استبياناً لمسلمين هاجروا منذ عقود سابقة، ومسلمين هاجروا في مرحلة الثورة، ثم وضعنا النتائج التي خرجنا بها، وبعض التوصيات والاقتراحات .